العودة   الملتقى السلفى | Alsalfy > قسم منتديات الحوار > الحديث وعلومه
 
ما يخص الحديث ، وعلوم السنة النبوية ، ومناهج المحدثين ، والتخريج ، ودراسة الأسانيد .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 10-31-2013, 09:33 PM   رقم المشاركة : 1
أبو محمد المحراب
فضيلة الشيخ / إبراهيم زكريا
 
الصورة الرمزية أبو محمد المحراب" 
					border="0" /></a>
				</div>
				<div class= 







أبو محمد المحراب غير متواجد حالياً

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 1710
أبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant futureأبو محمد المحراب has a brilliant future

1 58 بيان بطلان قصة اليهودي الذي كان يضع القمامة على باب بيت النبي صلى الله عليه وسلم ..

بيان بطلان قصة اليهودي الذي كان يضع القمامة على باب بيت النبي صلى الله عليه وسلم ..

القصة ..
أن يهوديا كان يضع القمامة على باب بيت النبي صلى الله عليه وسلم كل يوم ..
فيخرج النبي صلى الله عليه وسلم ..
ويزيح القمامة ..
وينطلق ..
إلى أن جاء يوم .. لم يجد فيه النبي صلى الله عليه وسلم القمامة ..
فسأل عن اليهودي ..
فأُخبر بأنه مريض ..
فزاره ..
فتفاجأ اليهودي .. و أسلم.


خطورة هذه القصة في :
* وسمها الصحابة بخذلان النبي صلى الله عليه وسلم ..
بل فيه انتقاص من توقير الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم ..

* تعليم الخنوع والذل .. وعدم التفريق بينه وبين حسن الخلق ..
والذي وقع فيه صاحبنا .. فرّج الله عنه ..
فأهان نفسه ومنصبه وأضاع هيبة الدولة بأكملها ..
فتجرأ حتى الجبناء والسفلة ..
وكان ما كان ..
بسبب قلة الفقه في الدين ..

ومن أهمية بيان بطلانها ..

احتجاج كثيرين ممن ضيع الولاء والبراء بمثل هذه القصص ..
التي تهدم قضية البراء من المشركين ..
فهذه قصة باطلة منكرة ..

لم يسكت النبي صلى الله عليه وسلم عن خالد الهذلي وكان يؤذيه ويؤلب عليه ..
و طلب رأسه من صحابته رضوان الله عليهم ..
فأتاه عبيد الله بن أُنيس رضي الله عنه برأس الكلب ..
وندبه لقتل كعب بن الأشرف .. فقتله محمد بن مسلمة رضي الله عنه ..
وندبه لقتل سلام بن أبي الحقيق ( أبي رافع اليهودي ) .. فقتله عبد الله بن عتيك رضي الله عنه ..

والحمد لله أن بين بعض الصفحات بطلان هذه القصة ونكارتها ..


ففي الإسلام سؤال وجواب ..


هل صحيح ما نسمعه من سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم أنه كان له جار يهودي ، وكان يُحسن إليه . سبب سؤالي هو ما قرأته عن عدم صحة هذا !

الجواب :

الحمد لله

أولا :

القصة المذكورة في مجاورة النبي صلى الله عليه وسلم لأحد اليهود ، وردت في كتب الحديث :
عن بريدة رضي الله عنه قال :
( كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : اذهبوا بنا نعود جارنا اليهودي . قال : فأتيناه ، فقال : كيف أنت يا فلان ؟ فسأله ، ثم قال : يا فلان ، اشهد أن لا إله إلا الله ، وأني رسول الله . فنظر الرجل إلى أبيه ، فلم يكلمه ، ثم سكت ثم قال وهو عند رأسه ، فلم يكلمه ، فسكت ، فقال : يا فلان ، اشهد أن لا إله إلا الله ، وأني رسول الله . فقال له أبوه : اشهد له يا بني . فقال : أشهد أن لا إله إلا الله ، وأنك رسول الله . فقال : الحمد لله الذي أعتق رقبة من النار )
رواه ابن السني في " عمل اليوم والليلة " (رقم/553) باب ما يقول لمرضى أهل الكتاب ، وغيره ، وإسناده ضعيف .
وقد وردت القصة أيضا من حديث أبى هريرة رضي الله عنه ، عند العقيلي في " الضعفاء الكبير " (2/242) ، وإسناده أيضا ضعيف . قال العقيلي : " وقد روي هذا من غير هذا الوجه بإسناد أصلح من هذا " انتهى.
ومن حديث أنس بن مالك رضي الله عنه ، رواه الجوزقاني في " الأباطيل والمناكير " (2/195) ، ورجح الدارقطني أنه من مراسيل ثابت ، وليس مسندا عن أنس بن مالك رضي الله عنه . ينظر : " العلل " للدارقطني (12/31-32) .
وروي أيضا من حديث ابن أبي حسين ، رواه عبد الرزاق في " المصنف " (6/34-35) وأيضا (10/315-316) وابن أبي حسين – واسمه عمر بن سعيد بن أبي حسين – من الذين عاصروا صغار التابعين ، ولم يدرك أحدا من الصحابة . انظر : " تهذيب التهذيب " (7/453) فالإسناد مرسل ، منقطع .
والخلاصة : أن طرق القصة كلها ضعيفة ، لا يصح منها شيء .
وننبه هنا إلى زيادة اشتهرت عند كثير من الناس اليوم ، أن هذا الجار اليهودي كان يؤذي النبي صلى الله عليه وسلم ، ويضع القمامة والشوك في طريقه .
والحق أن هذه الزيادة لا أصل لها في كتب السنة ، ولم يذكرها أحد من أهل العلم ، وإنما اشتهرت لدى المتأخرين من الوعاظ والزهاد من غير أصل ولا إسناد ، والأصل في المسلم الوقوف عند الثابت والمقبول ، خاصة وأن متنها فيه نكارة ، إذ من المستبعد جدا أن يؤذي اليهودي النبي صلى الله عليه وسلم في جواره له من غير اعتراض الصحابة ولا دفاعهم عن نبيهم عليه الصلاة والسلام .

ثانيا :

مما يدل ـ أيضا ـ على بطلان الزيادة التي أشرنا إليها من أن هذا الجار كان يؤذي النبي صلى الله عليه وسلم ، أن الحديث قد ثبت على وجه آخر سوى المذكور هنا :
فعَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : كَانَ غُلَامٌ يَهُودِيٌّ يَخْدُمُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَمَرِضَ ، فَأَتَاهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَعُودُهُ ، فَقَعَدَ عِنْدَ رَأْسِهِ فَقَالَ لَهُ : أَسْلِمْ !! فَنَظَرَ إِلَى أَبِيهِ وَهُوَ عِنْدَهُ ، فَقَالَ لَهُ : أَطِعْ أَبَا الْقَاسِمِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . فَأَسْلَمَ ، فَخَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ يَقُولُ : ( الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنْقَذَهُ مِنْ النَّارِ ) .
رواه أحمد (13565) والبخاري (1356) وأبو داود (3095) .
ففي هذا الحديث أن الغلام اليهودي كان يخدم النبي صلى الله عليه وسلم ؛ بل في بعض رواياته ـ كما في مسند أحمد (12381) ـ أنه : ( كَانَ يَضَعُ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَضُوءَهُ وَيُنَاوِلُهُ نَعْلَيْهِ .. )
فأين هذا مما ذكر من أنه كان يؤذي النبي صلى الله عليه وسلم ؟!!
ولا يمنع ذلك أن يكون هذا الغلام جارا للنبي صلى الله عليه وسلم .
والله أعلم .

(موقع الإسلام سؤال وجواب)






التوقيع :
قال بعض السلف :
"إن للموت كأساً لا يقوى عليها إلا :
خائفٌ ، وجِلٌ ، مطيعٌ لله ؛ كان يتوقعها " .
رد مع اقتباس
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أجابات لمجموعه مهمه من الأسئله ابراهيم محمود الفقه 0 04-16-2012 05:16 PM
أيها المداخلة أفيقوا .. "ولاة أموركم" يحاربون النقاب!! الأوسط المنهج السلفي 43 04-05-2012 01:47 AM
الهدي النبوي في الجهاد وإقامة دولة الإسلام الاثر المنهج السلفي 0 05-02-2011 09:36 AM
اليوم سأحتفل بمولد رسول الله عليه الصلاة والسلام محب للسلف المنهج السلفي 0 02-15-2011 05:17 AM
مختصر الأدلة في إثبات صفة اليد لله عز وجل محب للسلف عقيدة أهل السنة والجماعة 0 11-28-2010 08:59 PM


الساعة الآن 04:06 PM.

 
Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
الدعوة السلفية بالمنيا